يوم الأسير الفلسطيني 17 / 4 معاً وسوياً من اجل أسرانا البواسل

img

بيان صادر عن الاتحاد الوطني للمستقلين مسار

يحتفل الشعب الفلسطيني بالسابع عشر من ابريل في كل عام بيوم الأسير الفلسطيني احتراماً وعرفاناً من أبناء شعبنا للأسرى بتضحياتهم من اجل الإنسان في فلسطين وتمكينه من الحياة على أرضه بأمن وأمان واستقرار.

كما يسعى الأحرار في الوطن بكل الوسائل المتاحة للإفراج عنهم وتمكينهم من بناء حياة مستقرة لهم ولأسرهم، إن في مظاهر الاحتفالات والمسيرات التي تشهدها الساحات الوطنية في هذا اليوم اكبر دليل على حاجة مواطنينا بشكل عام للاستقرار من خلال مصالحة وطنية نصبوا لوجودها وإحلالها بين فصائل العمل الوطني كخطوة أولى على طريق الحرية والسلام القائم على العدل المنشود وفى هذه المناسبة فإن الاتحاد الوطني للمستقلين – مسار يضم صوته لكل الإخوة الغيورين على الوطن ومصالحة المطالبين بالحرية لأسرانا البواسل على اعتبار أن الإفراج عن أسرانا من سجون الاحتلال وتوفير الأمن الحياتي والمعيشي لأسرهم أمانة في أعناقنا جميعا فلنكن على قدر المسؤولية ولنعيد حساباتنا ولنعمل على فك الحصار عن شعبنا الأسير وإطلاق سراح أسرانا من سجون الاحتلال.